سوريا: بيان الممثل السامي للاتحاد الأوروبي، جوزيف بوريل بشأن الانتخابات الرّئاسيّة

28-05-2021
High Representative Josep Borrell
High Representative Josep Borrell
Copyright: EEAS

لم تحترم الانتخابات التي دارت في سوريا في 26 ماي/ مايو أيّا من معايير التصويت الديمقراطي الحقيقي وهي لا تسهم في تسوية الصراع. لا يمكن أن تلتئم الانتخابات في سوريا سوى في إطار مسار سياسي حقيقي طبقا لقرار مجلس الأمن عدد 2254. ولا يمكن أن تكون الانتخابات ذات مصداقية إلا إذا تمكن جميع السوريين، بما في ذلك المهجّرين بالدّاخل واللاجئين والجالية السّوريّة في الخارج، من المشاركة في بيئة آمنة ومحايدة دون تهديد أو تخويف وفي كنف التّنافس السياسي الحر والنزيه.

يعتبر الاتحاد الأوروبي أن الانتخابات التي جرت أمس تقوض الجهود الرامية إلى إيجاد حل مستدام للصراع السوري ولا يمكنها أن تؤدي إلى أي تطبيع دولي مع النظام السوري. يجب أن تكون العملية السياسية شاملة تماما لضمان مشاركة جميع شرائح المجتمع السوري في تشكيل وحدة البلاد والمصالحة المستقبلية. والاتحاد الأوروبي مستعدّ لدعم انتخابات حرة ونزيهة في سوريا وفقا لقرار مجلس الأمن عدد 2254 وتحت إشراف الأمم المتحدة، وطبقا لأشد المعايير الدولية صرامة فيما يتعلّق بالشفافية والمساءلة، بمشاركة جميع السوريين، بما في ذلك أفراد الجالية السّوريّة في الخارج من المؤهّلين للمشاركة.

مازال الاتحاد الأوروبي يطالب بوضع حد للقمع والإفراج عن المعتقلين والعمل المجدي من جانب النظام السوري وحلفائه على التّنفيذ التامّ لقرار مجلس الأمن عدد 2254. ويؤكّد الاتحاد الأوروبي دعمه للجهود التي يبذلها المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا، جير بيدرسن للتقدّم بجميع جوانب هذا القرار.

 

للاطلاع على المزيد

بيان صحفي

بعثة الاتحاد الأوروبي لدى سورية – موقع الواب وصفحة الفيسبوك